أحمد م. ياسين

       لم أعتد عليها إلا الجناح الذي يحميني، العين التي تسهر عليي في مرضي، القلب الذي يخفق فرحا” و فخرا” بي عند التقدم و الكتف الذي أبكي عليه ساعة الفشل، لم أعتد عليها إلا الحنونة المضحية في سبيل إنجاح الأسرة و لو على حسابها، مهما قلت و تكلمت، من يفي الأم حقها؟ هي التي تهز العالم بيمينها، أصل كل عظيم و مفكر، مدرسة كل حضارة و أساس عراقتها، و هل لمجتمع يهمش امرأته أي نجاح أو تقدم؟ أليست المرأة معيار تقدم المجتمع و حضارته؟

      من أنت يا سماحة المفتي؟ من أنت حتى تضرب أمي؟ هل أعطاك الله سلطة التحكم بأسرتي؟ من أعطاك حق الوصاية عليها و مجلس المفتين لا بل المفتنين معك؟ أليس محمد هو نبي الإسلام؟ ألم يكن هو من دلل فاطمة و خديجة و عائشة؟ أليس هو القائل :”من آذى فاطمة فقد آذاني؟”، و تعترض يا سماحة المفتي على قانون بسيط أريد به حماية أمي و أمهات الكل لأنهن الأساس في وجودي و وجودك حتى؟ يا سماحة المفتي يا واجهة الإسلام في بلدي، قل لي، هل لوجود عيسى دون مريم من أثر؟ هل لموسى لولا تضحيات آسية زوجة فرعون من ذكر؟ يا سماحة المفتي، هل تفقه في الإسلام أو المسيحية أو حتى اليهودية شيء؟

هل يغطي الإسلام هذا؟

 

  كم أضحكتني الأعذار!! كم هي واهية قبيحة بقبح جرأتكم على التخلف و تهشيم الحضارة، تعارض القانون خوفا” على تفكك الأسرة المسلمة؟ أتظن أن قانون حماية المرأة من العنف يفكك أسرتها أم يصونها؟ لو أن الأب ضرب الأم و أهانها في حضرة أطفالها، ماذا ستكون ردة فعلهم؟ أليست بغضا” و كرها للأب و عقد نفسية تترجم مستقبلا” بشتى أشكال العنف الأسري؟ لا أستطيع حتى أن أتخيل هذا، لم تعرفه أسرتي الشرقية التي تدعي خوفك عليها، ليس العنف من شيمها و لا تحقير المرأة، هل أمي تعد في نظرك درجة ثانية؟ هل كانت أمك كذلك؟ إعتدت أن يضرب والدك أمك؟ هل ترضى أن يضرب ولدك زوجته أو تضرب إحدى بناتك؟ ما لا ترضاه لنفسك كيف بك ترضاه لغيرك و أنت المفروض أنك الحريص على المسلمين من من تمثل؟

     لقد خلقت المرأة من ضلع الرجل، من قلبه، فكانت رمز العاطفة و نبل المشاعر، أعطيت الدور الأهم في الحياة، أعطيت أصل الحياة و تكوينها، و لكن بنظر المشايخ الكرام، هي أداة مشروع إستخباراتي رأسمالي يستغله بعض العلمانيون المتنكرين لمشرقيتهم محاولة منهم تغيير الطابع الإسلامي الأصيل، ما أتفه أفكاركم الرجعية، هل القوانين المدنية سبب التسونامي أيضا”؟ عارضتم الزواج المدني مع أنه إختياري و حاولتم فرض وصايتكم علينا و كأن الله حرمنا نعمة العقل و أعطاها حصريا” لكم، أردنا أن نحمي أمهاتنا و أخواتنا فواجهتمونا، ما مشروعكم؟ تحويل مجتمعنا إلى باب الحارة و ليالي الصالحية؟ بنظرك في حينها كانت المرأة مكرمة؟

أطهر المخلوقات

 أين كان أصحاب السماحة منذ أيام عندما كنا ندافع عن حقوق المرأة و نتضامن معها ضد التحرش الجنسي الذي يغطيه أمثاله تحت ستار الدين؟ كلا! المرأة ليست مواطن أو مخلوق درجة ثانية.

     في كلمة أخيرة، لن أتوجه لك يا سماحة المفتن لا أنت و لا المشايخ المنتفعين كأغلب رجال الدين، بل إلى النواب الذين إختارهم الشعب و منهم النساء، ما موقفكم الآن امام نسائكم أولا”؟ و أمام ناخباتكم؟ أحزابكم التي تدعي العلمانية ما موقفها؟ هل ستصوتون مع أو ضد؟ فلنتحرر من هيمنة و سطوة رجال الدين … فلنتحرر.

أتقبل بضريها؟

Advertisements
تعليقات
  1. Ghina Doughan كتب:

    قال المصطفى عليه الصلاة والسلام ..
    ( رفقاً بالقوارير ) وما أجمله من وصف .. ..
    كان أمي عليه السلام لا يقرأ ولا يكتب ولكن .. ..
    التعليم الرباني الذي لا يضاهيه تعليم أرشده .. ..

  2. بسام من بيروت كتب:

    لك حاجي كذب يا اتباع كارل ماركس اتباع الماسونيه العالميه انتم لستم سوى دمى بأيدي الصهيونيه اتخذوكم لكي تحاربوا الاسلام ولكن والله وبالله العابكم القذره لن تمر وحربكم على الاسلام لن يكتب لها النصر
    لن تنالوا من عقيدتنا
    ان كان الضرب من ديننا وهو حرام عندنا ( الضرب الضروري في الاسلام بكون بالسواك ,اذا ما بتعرفوا السواك بعرفكن هو خشبه صغيره طولها حوالي 20 سم مش اكتر وعرضها اقل من 1 سم يعني بالعربي الفصيح ما بياذي)
    وكمين وان كان الضرب من عقيدتنا وهو ليس كذلك فانتم القتل هو معتقدكم
    فخلص دجل

    • يا أخ بسام… صباح الخير،
      في البداية أود أن ألفتك بأن الماركسية التي تتهمها بالماسونية هي الأقرب الى العقيدة الإسلامية بما تحمل في طياتها من عدالة اجتماعية واحتراماً للانسانية ومساواة بين البشر…
      أما بالنسبة لما تفضلت واتهمت به الكاتب، فما هو إلا من باب الافتراء، لأنني لم أر في المقال أي تهجم على الإسلام كدين، بل فيه بالمقابل أسئلة برسم الذين يتاجرون بالدين ويفضون الناس من حوله بمواقفهم… فالإسلام والله براء منهم ومن أمثالهم!

  3. بسام من بيروت كتب:

    كارل ماركس يهودي الاصل, ملحد , ماسوني , شيوعي , عبد للشيطان الخ الخ الخ
    وضعت الماسونية أسسها الفكرية النظرية على يد كارل ماركس اليهودي الألماني 1818-1883م وهو حفيد الحاخام المعروف مردخاي ماركس، وكارل ماركس شخص قصيرالنظر متقلب المزاج حاقد على المجتمع لكنه عضو كبير فى الماسونية العالمية ومن أهم منفذى مخططاتها وأفكارها وكان ينفذ وينشر مايصل إليه وليس له من مؤلفاته سوى أسمه عليها وهو مادي النزعة كان صديقه إنجلز المسئول عنه ومن يمهد له الطريق وينشر أفكاره فى الظاهر والواقع أنه كان يتابع ويراقب كل تصرفاته ويصحح هفواته ومن أشهر مانشره من كتب:-

    • (البيان الشيوعي) الذي صدر سنة 1848م

    • (رأس المال) ظهر سنة 1868م ساعده في التنظير للمذهب فردريك انجلز 1820-1895م وهو صديق كارل ماركس الحميم وقد ساعده في نشره المذهب كما أنه ظل ينفق على ماركس وعائلته حتى مات وله أيضا كتب بإسمه تدعم نظرية الشيوعية وتفسرها ومن مؤلفاته

    • (أصل الأسرة)

    • (الثنائية في الطبيعة)

    • (الإشتراكية الخرافية والإشتراكية العلمية)

  4. بسام من بيروت كتب:

    ما شاء هلق صار الشيوعيون الملحدون يؤمنون بالعلمانيه وفصل الدين عن الدول (بدي اعرف شو خصهن بالدين )
    والعلمانيه نتاج غربي يحاربه الشيوعيين ويحاربون الدول التي تتبناه (بريطانيه فرنسا اميركا …)
    طبعا واكيد انها دول راسماليه
    لك اخ على قصر الفهم
    حاج استغباء لعقول العالم

    • Hiba كتب:

      انو اكيد الشيوعيين هني يلي بدن يؤمنوا بالعلمنية وفصلين الدين عن الدولة انو مين بدو يامن فيها, ما الاسلام بدن دولة اسلامية والمسيحين بدن دولة مسيحية,, واما بالنسبة للعلمانية, وانها نتاج غربي فالعلمانية منها نتاج اميريكي او نتاج الرأسمالية الأوروبية الموجودة هلق بس هي نتاج ثورات كانت ضد التدخل الكنيسي بالحكم شي طلع من الشعب مش من الطبقات الحاكمة والطبقة الغنية, اما بالنسبة لقصر الفهم واستغباء عقول العالم فبنصحك ترجع تقرا المقالة لأنو واضح انك ما فهمت منيح, ويا ريت هالمرة بقرا بتجرد, يعني بتشيل تعصبك الديني عجنب, لإنو لا الدين هيك ولا الله هيك.

      • بسام من بيروت كتب:

        لا يا عيني المسلم يلي بفكر بالدوله الاسلاميه بكون ارهابي
        كلكن الكن الحق تفكروا الا المسلم
        وبعدين انا عمرد على كتير امور مش بس يلي ذكر فوق
        لان يلي فوق منو الا هجمه مش الهجمات الهوجه على الاسلام
        انا مني متعصب يلي متعصب هو يلي برد ب(tfeh ,shou hal araf …) طبعا على الراي يلي ما عاجبوا
        وهيدا الشي بتقدري تشوفي على الcomments المحطوتين على بيان قباني (المفتي)

  5. بسام من بيروت كتب:

    ماركس يهودي الاصل
    لينين يهودي الاصل (بعض الدلراسات قالت هذا
    تروتسكي يهودي
    اتتاتورك من يهود الدونما

    …..
    ……

    • Hiba Kchour كتب:

      عادي في كتير يهود ضد اسرائيل و يلي عم تعملوا, وبعدن اعتمد عشي عم تهاجم الشيوعيين لأنن ملحدين ولا لأنو يهود, التنين سوا ما بيظبطوا

  6. بسام من بيروت كتب:

    هههه على اساس الثوره الفرنسيه اجت هيك مش ال free mason الماسونيين يلي قاموا باشعالها
    وهتلر قتل اليهود بنفس الوقت كان الداعم الاكبر لالو هو بوش الجد ( وهو ماسوني ) يعني كيف الماسونيه … بيقتلوا اليهود )

    وبعدين انا عم قول ان ماسسين الشيوعيه ونظامها كانوا يهود ويمكن ضلوا هيك ما بعرف
    بالعربي الفصيح الشيوعيه نتاج يهودي ماسوني صهيوني شو ما بدك سمي

  7. غير معروف كتب:

    Good article..

  8. Hussein كتب:

    Good article.. Thumbs up 🙂

  9. ali d. كتب:

    ya3ni ana b7ebb hanni hayda el ghabi bassam 3ala ghabe2o… w ya reyt eli khele2 2ektob la kent sadamto sadmet 7ayeto bass enno shou badna na3mel… mesh 2edrine nkarres wa2etna lal aghbiya yalleh men hayda el 3yar el t2il…

  10. سومية كتب:

    يهود و مسيح بقر مياعرفون شي جهل

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s